الرئيسية / Uncategorized / كلاهما أصر على البقاء على يسار المشاهد : التلفزة الوطنية تلغي المناظرة بين حمة الهمامي و المنجي الرحوي

كلاهما أصر على البقاء على يسار المشاهد : التلفزة الوطنية تلغي المناظرة بين حمة الهمامي و المنجي الرحوي

تخوض التلفزة الوطنية لأول مرة تجربة المناظرات التلفزيونية بين المترشحين للرئاسة وذلك في النصف الأول من الحملة الانتخابية المقررة من الثاني إلى الثالث عشر من سبتمبر المقبل حيث سيجري استدعاء كل المترشحين للاستحقاق الرئاسي للتناظر حول برامجهم الانتخابية في الفترة من 2 إلى 7 سبتمبر 2019 في حصة مباشرة عنوانها ” الطريق إلى قرطاج ” .
وستحافظ التلفزة الوطنية من خلال شبكة برامجها للانتخابات الرئاسية والتشريعية على طبيعتها كمرفق عمومي لكل التونسيين الحق الكامل فيه ناخبين ومرشحين ، غايتها المساهمة في التنشئة على الديمقراطية التعددية والمواطنة الفعلية .

التجربة الجديدة عرفت بعض الصعوبات و ذلك حسب بعض التسريبات و الكواليس حيث تشير بعض الأخبار الواردة أن المرشحين ” حمة ” الهمامي ” و ” المنجي الرحوي ” و اللذان أقرت القرعة مواجهة بينهما تمسكا و بشكل حاسم بالجلوس على يسار المشاهد لاعتبارات رمزية و لشرعية تاريخية يمثلها هذا الموقع و تقضي قوانين المناظرة و المعمول بها دوليا على أن يجلس مدير الحوار في الوسط بينما يجلس المتناظران على يمينه و يساره .

تمسك الطرفين و لئن يعتبر حلقة جديدة في الخلاف الدائر بينهما منذ مدة فإنه سيكون ربما دافعا للقائمين على البرنامج لتغيير القوانين و بشكل استثنائي خلال هذه الحلقة من خلال تخصيص مقعدين على يسار المشاهد.

عن lartisto

شاهد أيضاً

إياد الدهماني : نعم..ملف مروان المبروك الى القضاء السويسري كان بالعربية فقط بعد أن نشرنا إعلانا على صفحة الحكومة بحثا عن مترجم و داهمنا الـ Deadline

إياد الدهماني : نعم..ملف مروان المبروك الى القضاء السويسري كان بالعربية فقط بعد أن نشرنا إعلانا على صفحة الحكومة بحثا عن مترجم و داهمنا الـ Deadline

نشر الناطق الرسمي باسم الحكومة التونسية اياد الدهماني على صفحته الخاصة في الفايس بوك توضيحا …